أيام قرطاج الموسيقية: ورشة “إدارة الفنانين: المهن والتموقع”

أي دور  لمدير الأعمال في مسيرة الفنان؟ ما هي صفاته وكيف يمكن تعريفه؟ أي صلة تربطه بالمهن الفنية الأخرى التي تدور في فلك التسويق للمنتوج الإبداعي؟ مثّلت هذه الأسئلة الكبرى محور ورشة “إدارة الفنانين: المهن والتموقع” التي اقترحتها برمجة أيام قرطاج الموسيقية  في دورتها الثامنة.

وقد احتضن صباح يوم أمس الاثنين 23 جانفي 2023 مركز تونس الدولي للاقتصاد الثقافي الرقمي فعاليات هذه الورشة التي أشرف عليها المنتج التونسي محمد بن سعيد والمدير الفني عماد العليبي.

و قد حدّد محمد بن سعيد شروطا أساسية لمدير الأعمال الناجح والمثالي إلى حد ما وعلى رأسها الثقة والمصداقية والنزاهة. وأشار إلى أنّ العصر الحالي يفترض على مدير الأعمال الخروج من التخصص الواحد للأخذ من كل شيء بطرف وامتلاك حد أدنى من المعرف والثقافة بمختلف مراحل عملية الإنتاج الفني انطلاقا من مرحلة التسجيل  وصولا إلى كيفية التعامل مع وسائل الإعلام.

واعتبر المنتج محمد بن سعيد أنّه يجب على مدير الأعمال الاقتناع أولا بالفنان الذي يتعامل معه حتى يستطيع إقناع بقية الجمهور في مرحلة ثانية.

ومن منطلق خبرته على امتداد أكثر من 20 سنة في مراكمة خبرات مهنية متنوعة في مجال الاستشارة بخصـوص المشاريع الموسيقية، اعتبر الفنان التونسي عماد العليبي أنّ موضوع إدارة الفنان يطرح نفسه بقوة في القارة الإفريقية والوطن العربي على وجه الخصوص من أجل انتشار أكبر على المستوى العالمي، ومن أجل تأسيس سوق فنية حقيقية.

ولئن أشار عماد العليبي إلى ضرورة امتلاك  مدير الأعمال لمعرفة جيدة بالمجال الموسيقي ، فقد أكد أن أدواره قد تغيرت ولم تعد تقتصر على مرافقة الفنان من حفل إلى آخر بل أصبح  مطالبا  بالانفتاح على المستجدات التقنية والفنية وبحسن استثمار التكنولوجيات الحديثة من أجل تسويق أكثر جاذبية و مردودية للإنتاجات الإبداعية.

وأشاد عماد العليبي بدور أيام قرطاج الموسيقية باعتبارها منصة مهمة في تونس لترويج الإبداعات الفنية وربط الصلة بين المبرمجين والفنانين وخاصة الصاعدين منه . وفي نهاية المطاف اعتبر عماد العليبي أنّ التسويق الفني لا يقتضي بالضرورة  توفير موارد مالية ضخمة بقدر ما يحتاج إلى أفكار خلاّقة وأشكال عرض مبتكرة.

وقد تفاعل الحضور  في ورشة  “إدارة الفنانين: المهن والتموقع” مع المسائل المهمة والمواضيع الآنية التي تم طرحها في النقاش بشكل مستفيض وعلى قدر عال من الدراية والفهم.  وكان من بين الحاضرين الخبير التونسي في مجال إدارة الفنانين حبيب عاشور والذي اعتبر أن علاقة الفنان بمدير أعماله تحكمها أبعاد كثيرة منها الإنساني والمهني والمادي ولكنهما في النهاية يحتاجان إلى بعضهما البعض، ويلتقيان لتكتمل عملية الترويج للفن وهو الأهم.

Related posts

عمرو أديب “بريء” في قضية سب وقذف محمد رمضان

ريم حمزة

تظاهرة” دريم هاوس” من 27 إلى 30 أفريل بالمدينة العتيقة برادس

root

في الدورة 12 لـ”مهرجان قافلة المحبّة”.. تونس محجّ للإبداع العربي

ريم حمزة