موسكو تعلن طرد عشرات الدبلوماسيين الغربيين ردا على قرارات مماثلة من حكومات بلادهم


أعلنت الخارجية الروسية إنها قررت طرد عشرات الدبلوماسيين الغربيين ردا على خطوات مماثلة قامت بها حكومات فرنسا وإيطاليا وإسبانيا في إطار الرود الدولية على الغزو الروسي لأوكرانيا.

ومن المقرر أن يغادر 34 دبلوماسيّا فرنسيّا روسيا في غضون أسبوعين، في حين أمام 27 دبلوماسيّا إسبانيّا “متعاونين مع السفارة الإسبانية في موسكو والقنصلية العامة الإسبانية في سانت بطرسبرغ” (شمال غرب)، سبعة أيام لمغادرة البلاد، كما أوضحت وزارة الخارجية الروسية.

وقالت الناطقة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا لوكالات الأنباء الروسية، إن روسيا قررت أيضا طرد 24 دبلوماسيّا إيطاليّا كرد انتقامي، حتى قبل وصول السفير الإيطالي إلى وزارة الخارجية بعد استدعائه.

وكانت فرنسا قد أعلنت في الشهر الماضي طرد 41 دبلوماسيا روسيا متهمة إياهم بالقيام بنشاطات تجسسية.

وطردت دول أوروبية عدة أخرى مثل المانيا وإيطاليا وإسبانيا وسلوفينيا والنمسا وبولندا واليونان وكرواتيا، دبلوماسيين روسا منذ بدء الهجوم الروسي على أوكرانيا في 24 فيفري .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.