لصوص يعيدون غنائم سرقتهم بسبب “الكوابيس”…

أعادت عصابة من اللصوص في الهند أكثر من 12 تمثالا سرقوها من معبد هندوسي قديم، بسبب أن “الكوابيس بدأت تراودهم منذ أن نجوا بفعلتهم”، وفق ما أفادت السلطات.وكان اللصوص قد سرقوا 16 تمثالا من معبد “لورد بالاجي”، الذي يجسد الإله الهندوسي “فيشنو”، ويعود تاريخه إلى 300 عام.وبعد أيام معدودة، أعاد اللصوص 14 تمثالا ووضعوها في محيط منزل كبير الكهنة، مرفقة برسالة تقول إنهم “أعادوا التماثيل بسبب أحلام مخيفة تراودهم”، طالبين المغفرة.

وجاء في الرسالة “لم نستطع النوم ولا تناول الطعام ولا العيش بسلام. سئمنا من الأحلام المخيفة وسنعيد التماثيل الثمينة”.وصُنع أحد التماثيل المسروقة من “الأشتادهاتو”، وهو مزيج من 8 معادن يبلغ وزنه نحو 5 كيلوغرامات، وشملت المسروقات كذلك زخارف فضية تُستخدم في تزيين الآلهة.يذكر أن السلطات الهندية لم تتوصل بعد إلى هوية السارقين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.