fbpx

كورونا : هل تعيش تونس بداية موجة جديدة؟

قال عضو اللجنة العلمية أمان الله المسعدي في تصريح لجريدة الصباح صادر في عدد اليوم الخميس إن فيروس كورونا مازال متواجدا بكثافة بتونس ولم نخرج من الأزمة الصحية في ظل عدم تلقي فئة كبيرة من التونسيين للتلاقيح خاصة للفئة أكثر من 40 سنة.

والذين بلغ عددهم مليون شخص لم يتلقوا التلقيح إلى حد الآن بالرغم من الخطر الذي يهددهم ، كما أن جل التحاليل الإيجابية المسجلة حاليا هي في صفوف أشخاص لم يتلقوا أي جرعة من التلاقيح وهو خيار مخطئ كما أن هناك تراجعا في إحترام الإجراءات الصحية وإرتداء الكمامات مع عدم التباعد في التجمعات الكبيرة.

ويذكر أنه تم تسجيل بؤر عدوى جديدة ظهرت في بعض المؤسسات التربوية بولايات القيروان والمنستير وسوسة ونابل حيث ظهرت حلقات العدوى في صفوف الإطار التربوي غير الملقح والتلاميذ .

ولفت عضو اللجنة العلمية  أن التلقيح ضد فيروس كورونا ساهم بصفة فعالة في تقليص عدد الوفيات والإصابات كما أن مواصلة الحال على ماهو عليه يعرض تونس إلى موجة أخرى وغير مستبعد أننا نعيش بداية موجة جديدة.

ودعا المسعدي التونسيين  إلى ضرورة تطبيق إجراءات التوصي من الفيروس والإقبال على التلقيح  الجرعة الثالثة لمن اكمل الجرعتين الأولى والثانية بما فيه من حماية لهم وبقية التونسيين وذلك قبل بداية إستعمال جواز التلقيح الصحي رسميا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *