fbpx

كان يمني النفس بتعويض الجمل: سامي هلال يتمرد في البقلاوة بعد انتداب الدخيلي

لازال الملعب التونسي ينتظر كشف مصيره في اجتماع يفترض أن يحدث الثلاثاء لتحديد نظام الموسم القادم في الرابطة المحترفة الاولى لكرة القدم والرابطة المحترفة الثانية حيث يأمل مسؤولو البقلاوة في أن يقرر المكتب الجامعي الإبقاء على الفريق لتحقيق التوازن في عدد الفرق بعد أن أعادت الجلسة العامة العادية نادي الهلال الرياضي بالشابة للنشاط.

ولأن الأمل لدى مسؤولي الملعب التونسي وعلى رأسهم رئيسه الجديد نور الدين بن بريك كبير في العودة للرابطة الأولى تواصلت التعزيزات للفريق وكان من أهمها جلب الحارس الدولي عاطف الدخيلي في صفقة انتقال حر بعد نهاية عقده مع النادي الإفريقي لكن جلب الدخيلي ولئن كان يعني ضمان حارس دولي في حراسة المرمى يعوض الدولي الآخر علي الجمل الذي رحل للنجم الساحلي إلا أنه يعني أيضا أن الحارس سامي هلال سيواصل البقاء احتياطيا بعد أن كان يمني نفسه بأن يكون الحارس الأول في الموسم المقبل وهو ما جعل هلال حسب كلام لمقربين منه وصل لمسامع الرياضية يبدي استياء شديدا بل ورفضا تاما لفكرة البقاء احتياطيا مما يعني أنه قرر التمرد وقد يطلب الرحيل قريبا هذا إن لم يكن قد طلبه بالفعل حيث يرى أنه يستطيع أن يكون حارسا أساسيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *