fbpx

عدنان الحاجي: أشك في المُضي نحو مواعيد انتخابية لاحقة

عبر عدنان الحاجي رئيس المجلس المركزي لحركة تونس إلى الأمام والنائب بالبرلمان المجمد في تصريح اذاعي عن شكوكه في التوجه نحو إجراء انتخابات جديدة في البلاد، قائلا “من المفروض أن يكون عمر الفترة الاستثنائية قصير، ولكن تمشي الرئيس يشير إلى أنه سيواصل المدة التي انتخبه فيها الشعب حتى سنة 2024 بحكم فردي، وأشك في المضي نحو مواعيد انتخابية لاحقة.. خاصة إذا أرسى سعيّد مشروع البناء القاعدي”.

وأضاف الحاجي أن البناء القاعدي أو نظام الإقتراع على الأفراد، يقوم على النظام القبلي والعشائري والجهويات، ولا يقوم على الانتخاب وإنما على القرعة، وسيفرغ الحقائب الوزارية من معناها ويدخل البلاد في صراعات هي في غنى عنها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *