close
close
جاء من السعودية الى الرابطة الثانية محمد علي معالج : اخترت أمل جربة لمشروع رياضي.. وجلّ من دربوه بلغوا مناصب مميّزة – Avant Première
Avant Première
Image default
رياضة

جاء من السعودية الى الرابطة الثانية محمد علي معالج : اخترت أمل جربة لمشروع رياضي.. وجلّ من دربوه بلغوا مناصب مميّزة

في خطوة غير مألوفة بملاعبنا، اختار المدرب التونسي الشاب محمد علي معالج انتهاج سير عكسي بالقدوم من دوري الدرجة الأولى في السعودية حيث كان يشرف على نادي هجر ليرتبط بأمل جربة ميدون الناشط في المجموعة الثانية من الرابطة المحترفة الثانية لكرة القدم.

وبعيدا عن الانطلاقة المميزة من معالج بفوزين هامين ضد مستقبل المرسى في ميدون وفي تنقل الى حمام سوسة ضد الأمل، فنا مصافحتنا معه في 24 الرياضية ارتكزت حول بحثنا في الأسباب التي دفعته لاتخاذ قرار مفاجئ للكثيرين.

وفي هذا السياق قال معالج انه اختار الرابطة الثانية مع الأمل لدافع رياضي بحت بعد أن أقنعه مشروع هيئة الزنداح وأضاف انه اختار التحدي الرياضي ومحاولة السعي بنتائج مميزة للرهان على الصعود على أن يشتغل لتفادي النزول في الرابطة الأولى بعد تلقيه عروضا في الغرض.

وواصل محدثنا ليقول انه يسعى راهنا لترك بصمته في الملاعب التونسية بعد نجاحه في تحقيق الصعود مرارا في السعودية وسيسعى خلال تجربة الأمل الى تكرار الوصفة بعدما لمس جدية وتفانيا من مختلف الأطراف بين ادارة وجماهير ولاعبين.

واعترف معالج ان ما شجّعه على قبول العرض هو التاريخ الناصع للأمل على اعتبار أنه كان واجهة بارزة لعدد من المدربين الناجحين خلال بداية مسيراتهم، مضيفا ان الفريق استعاد في موسم واحد ثوابته في الرابطة الثانية رغم ابتعاده عنها طويلا وسيبحث عن التأكيد والجمع بين الأداء والنتيجة.

وفي مقارنة لوضع كرتنا التي غادرها قبل أكثر من عشر سنوات كحارس مرمى للرالوي وعاد اليها مدربا، قال محدّثنا ان الجميع بات مهوسا بضغط النتيجة وهاجس الربح وحرق المراحل وهو ما يولّد ضغطا كبيرا في كرتنا يشمل جميع الأطراف مقارنة بما عاشه في تجاربه بالخليج العربي.

Related posts

التشكيلة الرسمية للمنتخب في مواجهة تنزانيا

islem islem

عواز الطرابلسي: لست راضيا عن اداء هؤلاء.. يوسف السرايري لم يخطئ وغضب الجريء منطقي..الترجي لا يحتاج الى مساعدات.. قيراط ليس مدللا وأعد بحكم تونسي في المونديال

islem islem

مناوشة بين صدام وزردوم..والبنزرتي الجديد يتدخل

islem islem

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.