close
close
الجريء يهاجم جليّل بسبب اتهامات النادي الصفاقسي وخماخم يتبرّأ – Avant Première
Avant Première
Image default
رياضة

الجريء يهاجم جليّل بسبب اتهامات النادي الصفاقسي وخماخم يتبرّأ

صحيفة الرياضية

فجّر رئيس فرع كرة القدم بالنادي الصفاقسي معز المستيري جدلا كبيرا نهاية الأسبوع الفارط بعد تصريحه المثير الذي هاجم فيه الجامعة من زاويتين، وكانت الأولى تحكيمية باستهداف هشام قيراط وتعييناته، والثاني عبر لجنة النزاعات في شخص العضو الجامعي حامد المغربي.

وفي انتظار التداعيات القادمة باستدعاء مرتقب للمستيري للإصغاء اليه، فان مصادرنا كشفت أن ما أقدم عليه المستيري لم يحظ بموافقة رئيس النادي منصف خماخم وهو ما قد يدفعه الى التضحية به قريبا لتفادي مزيد التصعيد خاصة أن ما يقدمه المستيري نفسه بصفته رئيس لفرع كرة القدم لا يلقى هوى في نفوس الأحباء والرئيس.

وتفيد مصادر خاصة أن المستيري اتصل برئيس ناديه مع انتهاء اللقاء وكان خماخم في طريق العودة الى بيته، وأكد له انه سيهاجم التحكيم والمنظومة بعد الهزيمة ضد “البقلاوة”، فكان ردّ خماخم واضحا وصريحا حين دعاه الى تحمّل مسؤولياته في البادرة.

وحسب ما بلغنا فان رئيس الجامعة التونسية لكرة القدم وديع الجريء استاء كثيرا من تصريحات المستيري وهو الذي كان الى حد وقت قريب “ابن المنظومة” كعضو مكتب رابطة، وتبعا لذلك اتّصل الجريء بنائب رئيس النادي الصفاقسي محمد جليّل، وكان خطاب الجريء غاضبا ومستغربا لما بدر عن مسؤول نادي عاصمة الجنوب. الجريء أكد حسب ما استقيناه انه ذُهل لما صدر عن المستيري والذي يأتي استكمالا لسيناريوهات سابقة عن مسيّرين في النادي الصفاقسي باختلاف ثقلهم ومراتبهم صلب الجمعية حتى ان مصدر اتصاله الوحيد هو جليّل بعلاقات شخصية تجمعهما، ويبدو رئيس الجامعة يفكر جديا في فتح تحقيق خاصة أن ما تناهى الى علمه وما رصده الشارع الرياضي اجمالا لم يؤشر لتأثير سلبي من صفارة الحكم أسامة رزق الله بعكس ما ادعاه المستيري.. وازاء حالة الصمت من خماخم فيبدو واضحا ان الفاتورة ستكون باهضة للمسيّر المندفع في ظل عدم توفر مؤشرات عن مساندة يحظى بها

Related posts

سوء الحظ يرافق وسام بوسنينة في ليبيا

mourad rebai

هل يعود الناصر نجاح لرئاسة فرع كرة القدم بالنادي الصفاقسي؟

islem islem

ما لم ينشر بعد الهزيمة ضد الزمالك: خطاب مفاجئ من المؤدب للمدرب واللاعبين.. والفرجاني ساسي يتجه لحجرات ملابس الترجي

islem islem

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.