خدمة الدين الخارجي الخارجي المتراكمة تطورت بنسبة 20،6 بالمائة

ذكرت مؤشرات البنك المركزي التونسي زادت خدمة الدين الخارجي المتراكمة بنسبة 20،6 بالمائة، لتتجاوز 9،2 مليار دينار بتاريخ 20 نوفمبر 2021، مقارنة بالفترة ذاتها من سنة 2020.

وأبرزت المؤشرات، ارتفاع مداخيل العمل المتراكمة بنسبة 35 بالمائة، أي ما يعادل 7 مليار دينار، وزيادة العائدات السياحية بنسبة 6 بالمائة، ما يقارب 2 مليار دينار، خلال الفترة ذاتها.

وبين البنك المركزي، أن الموجودات الصافية من العملة الصعبة تراجعت بنسبة 4 بالمائة لتتحوّل قيمتها من 21،5 مليار دينار يوم 26 نوفمبر 2020 إلى 20،5 مليار دينار حاليا.

كما سجل الحجم الجملي لإعادة التمويل تراجعا طفيفا في حدود 4 بالمائة، ليستقر عند مستوى 8،4 مليار دينار، في حين أن المعاملات الجملية بين البنوك ارتفعت بنسبة 30 بالمائة لتبلغ قيمة 2،5 مليار دينار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.