Avant Première
Image default
ثقافة

الفنانون العرب ولقاح كورونا: نجوم يتلقون اللقاح و آخرون يشنون حربا عليه

في الوقت الذي شنّ فيه عدد من الفنانين العرب حربا على لقاح كورونا المستجدّ (كوفيد- 19)، حرص عدد من النجوم على تلقي اللقاح ، وشارك بعضهم الجمهور تجربتهم أثناء تلقيهم اللقاح عبر مواقع التواصل الاجتماعي .

و نستعرض لكم أبرز الفنانين الذين تلقوا لقاح كورونا وكذلك الذين شنوا حربا عليه:

الفنان السعودي محمد عبده: هذا الوطن الحبيب سهّل لنا الحصول على الدواء

شارك الفنان السعودي، محمد عبده، مقطعا مصورا له عبر حسابه الرسمي على “تويتر” وهو يتلقى اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد، موجها رسالة للخائفين من التطعيم به.

وأشاد عبده باستقبال الأطقم الطبية للمواطنين الذين يتوافدون للحصول على اللقاح.

كما أشاد بجهود بلاده في توفير اللقاح للمواطنين قائلا: “هذا الوطن الحبيب سهّل لنا الحصول على الدواء، واليوم هناك أمر مبشّرا جدا، فمن يتلقون اللقاح يوميا تتراوح أعدادهم بين 5 و6 آلاف، ونتمنى أن تزيد هذه النسبة”.

الفنان الإماراتي حسين الجسمي: تلقّيت الجرعة الأولى من لقاح (كوفيد-19)

ومن جهته، نشر الفنان الإماراتي حسين الجسمي مؤخرا، صورة على “تويتر” أثناء تلقِّيه الجرعة الأولى من لقاح كوفيد-19.

وقال الجسمي في تغريدة: “الحمد لله تلقّيت اليوم الجرعة الأولى من لقاح كوفيد-19”.

وأضاف: “الحمد لله على نعمة الإمارات، والحمد لله على وجود قيادة همّها الأول الإنسان، وطننا وشعبنا شامخ وفي القمة دائما بفكر وحكمة ودعم قيادتنا، وكلّي فخر بانتمائي لهذا الوطن”.

الفنانة نوال الكويتية: التطعيم في غاية السهولة

وتلقت الفنانة الكويتية نوال، لقاح فيروس كورونا المستجد، وفق مقطع مصور شاركته مع متابعيها.

ووثقت نوال الكويتية عملية تلقيها اللقاح، في مقطع فيديو الذي شاركته عبر خاصية “الستوري” على حسابها الرسمي بموقع “إنستغرام”، لكن بعد حصولها على التطعيم أكدت لمتابعيها أنه في غاية السهولة.

الفنانة أحلام الإماراتية: اتخذت هذه الخطوة إيمانها وثقة في القطاع الطبي الإماراتي

الفنانة الإماراتية أحلام تعد أول فنانة عربية تحصل على جرعة اللقاح الخاص بكورونا، في بداية شهر أكتوبر الماضي.

وشاركت جمهورها بمقطع فيديو مصور نشرته عبر “تويتر” خلال حقنها بالجرعة موضحة أنها ستخضع للثانية بعد شهر، مشيرة إلى أن سبب عزمها اتخاذ هذه الخطوة الجريئة والصعبة للغاية إيمانها وثقتها بالقطاع الطبي الإماراتي، وتقديرها الجهود المبذولة من قبل حكومة دولتها.

الفنان المصري أحمد فهمي: اللقاح هو خدمة للإنسانية في مواجهة فيروس مميت

الفنان المصري أحمد فهمي، شجع على لقاح كورونا، وخضع للتجربة، ونشر فيديو في حسابه عبر “إنستغرام”، معبرا عن سعادته بالمشاركة في المرحلة الثالثة من التجربة الإكلينيكية، والتي ترعاها وزارة الصحة، وحث فهمي متابعيه لإجراء هذه التجربة التي اعتبرها خدمة للإنسانية في مواجهة فيروس مميت هو كورونا.

بعد أن وصفه بـ”المؤامرة”..  راغب علامة: مستعد أن أكون أول المتلقين للقاح كورونا في لبنان

و يبدو أنّ الفنان اللبناني، راغب علامة، قد غيّر موقفه الرافض للقاح فيروس كورونا، وأعلن استعداده لأن يكون أول المتلقين له فور وصوله إلى لبنان.

وبرّر علامة في مقطع مصور له عبر حسابه الرسمي على موقع “تويتر” للتواصل الاجتماعي إن فيروس كورونا  المستجد هو وباء مخيف وعلينا الاحتياط منه، وفي هذه الأيام انتشر بشكل مرعب.

و أردف: ” في السابق قالوا إن اللقاح سيكون على شكل شريحة إلكترونية يضعوها في الجسم، فمن الطبيعي أن نرفض أخذه وأن نخاف، والآن وقد أطلقت الشركات العالمية لقاحا طبيعيا فعالا، فأصبح من الواجب أن نأخذه في أول فرصة”.

كما أكد راغب علامة في تغريدة أخرى له، أن “انتشار كورونا الكبير في كل بلاد العالم مخيف..  البعض لا يشعر بأعراض والبعض يصل إلى مرحلة الخطر. يوم أمس 5400 حالة كورونا في لبنان”.

وأضاف ساخرا أن صديق له وهو طبيب أنه “لدينا احتمال ربح ورقة اللوتو أكثر من احتمال عدم وصول كورونا إلى كل بيت”.

وكان راغب علامة صرح في وقت سابق لفضائية لبنان أن جائحة فيروس “كورونا” المستجد واللقاح المضاد له “مؤامرة قذرة” على حد وصفه.

هيفاء وهبي: اتجار بالبشر

” 40 عاما من البحث المستمر دون إيجاد لقاح للإيدز، و100 عام للسرطان، وأبحاث مستمرة للبرد، وفي أقل من عام وجد لقاح لكورونا، وتريدون مني أخذه، لا شكرا”..  كان هذا تصريح الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي التي انتقدت في تقرير شاركته عبر حسابها الرسمي على ” تويتر” ما وصفته بـ”اللقاح الوهمي” أو “اللقاح السريع”.

و قالت وهبي إنها لا تقلل من قيمة العلم، ملمّحة إلى شكّها ببدء الاتجار بالبشر استغلالا لجائحة الفيروس التاجي، مشيرة إلى أمراض وبائية سابقة لا تزال بعضها مستعصية على العلاج حتى الآن. كما دعمت الإشاعة القائلة  بوجود تواطؤ علمي غير مسبوق يهدف إلى أرباح خيالية من وراء هذا الوباء الحالي لا معالجة المصابين حول العالم.

نسرين طافش: لست فأر تجارب

و روجت الفنانة السورية نسرين طافش لخبر حول “وفاة ستة أشخاص تم تطعيمهم بلقاح كورونا”، زاعمة أنه “للتعتيم على الموضوع قيل أربعة منهم أخذوا لقاح وهمي”، مشددة على أنها لن تقبل أن تكون “كمالة عدد أو فأر تجارب”. لم تشارك طافش جمهورها مصدر الخبر أو أية تفاصيل إضافية حول أسباب وملابسات وفاة الأشخاص المشار إليهم أو حتى عدد العينة الكلية.

وصحح تقرير لوكالة رويترز الشائعات المثارة حول وفاة أشخاص خلال التجارب على لقاح “فايزر بيونتيك”، موضحا أن ستة من 44 ألفا من المشاركين في التجارب توفوا، بينهم أربعة تلقوا عقارا وهميا وليس اللقاح، فيما المتوفيان الآخران بدت وفاتهما طبيعية.

وفي رسالة غير مباشرة إلى جمهورها، أوصت طافش بـ”الوقاية ورفع المناعة الذاتية بالأكل الصحي”، مشيرة إلى أن “الصحة النفسية هي العامل الأكبر” في الحفاظ على الصحة الجسدية. وذلك على الرغم من توضيحها أنها ناقشت أطباء “متأكدين من أمان تطعيم كورونا”.

وطلبت من “الأطباء المتعصبين للقاح كورونا” تقديم “بحث تفصيلي” عن مكوناته، زاعمة أن الأمر “بات مشبوها جدا وعليه ألف علامة استفهام”.

وردا على انتقادات بعض المعلقين، استدركت الفنانة السورية: “أنا أؤمن بالعلم المبني على الأبحاث… ما دام لا يوجد دليل موثوق به وبينة موثوقة شفناها وبما أنو أي لقاح يحتاج سنوات وليس أشهر للتأكد من أنه آمن… فالموضوع غير مضمون النتائج ويحتمل التريث والتفكير على الأقل إن لم نقل الرفض التام”. وأردفت: “مو ضروري نكون دكاترة ليكون عندنا مخ منفكر ونقيم وبنسأل وبنبحث… الله خلق العقل لنستخدمو”.

الفنانة اللبنانية نيكول سابا: “بدو يخفّف عدد البشرية”

مرفقة تحذيرها بصورة كلب داخل جهاز أشعة، قالت الفنانة اللبنانية نيكول سابا عبر “انستغرام” نهاية الشهر الماضي: “برأيي عم بحطّوك قدام خيارين أضرب (أسوأ) من بعض: ‏1- يا بتاخد اللقاح وبتموت (إذا متل ما يقال المخطّط بدو يخفّف عدد البشرية) ‏2- يا بكون مخطّط حتى تخاف من اللقاح وما تاخده وتموت من كورونا وتداعياته”.

الفنانة اللبنانية مايا دياب: “لا تتسرعوا وتريّثوا، اللقاح ليس بمعجزة”

كما شككت الفنانة اللبنانية، مايا دياب ، في أمان اللقاح المضاد لفيروس “كورونا” المستجد، في الوقت الذي بدأت الكثير من دول العالم في استقبال شحنات منه.

وبررت مايا دياب تشكيكها بأن أسرع لقاح لمرض وجد بعد 4 أو 6 سنوات، وأنه حتى هذه اللحظة تخضع معظم اللقاحات لتعديلات في تركيبتها.

وغردت مايا دياب لمتابعيها عبر حسابها على موقع “تويتر” للتواصل الاجتماعي: “لا تتسرعوا وتريّثوا، اللقاح ليس بمعجزة، ارجعوا بالتاريخ إلى الوراء وانظروا كم استغرق من الوقت أسرع لقاح وُجد لمرض، ليس أقل من 4 إلى 6 سنوات، وحتى الساعة معظم اللقاحات تخضع لتعديلات بتركيبتها”.

وتابعت الفنانة اللبنانية: “لسنا حقل تجارب، اللقاح بدائي جدا وعلينا تنوير عقول الناس، لا تضعوا الموت والسم في أجسادكم”.

Related posts

أيام قرطاج الموسيقية 2019: مشاريع.. جوائز وفرص مهنيّة

Rim Rim

اختيار الفنان تامر حسني لتقديم الأغنية الرسمية لحفل افتتاح كأس العالم لكرة اليد

Rim Rim

ملتقى هواة المسرح: من 12 إلى 16 جانفي بمدينة الثقافة

Rim Rim