Avant Première
Image default
ثقافة

افتتاح مبهر للدورة الـ 41 من مهرجان القاهرة السينمائي.. ونجوم السينما وصنّاعها في الموعد (صور)

من مبعوثتنا إلى القاهرة ريم حمزة

افتتحت ليلة الأربعاء 20 نوفمبر 2019، فعاليات الدورة الـ 41 من مهرجان القاهرة السينمائي الدولي بدار الأوبرا المصريّة، بحضور عدد كبير من نجوم السينما وصناعها من مصر والوطن العربي والعالم.

كان الافتتاح استثنائيّا و مبهرا حيث تأنّق الفنانين وتجمّلت الفنانات، و تألّق جميعهم على السجّاد الأحمر بإطلالات مميّزة، على غرار يسرا و نادية الجندي و الهام شاهين و ليلى علوي و لبلبة مني زكي و أحمد حلمي و حسين فهمي و هاني رمزي و هند صبري و درّة زروق و منة شلبي و نسرين طافش و حلا شيحة و ساندي و ياسمين رئيس و نجلاء بدر و انجي المقدم و بشرى و آيتن عامر و هنا شيحة و نسرين أمين و دينا و شيرين رضا وأمينة خليل و مي عمر و إيّاد نصار و رجاء الجداوي و حسن الرداد و ريهام عبد الغفور و سيد رجب وأحمد داود وغيرهم…

لمسة وفاء لعرّاب المهرجان الراحل يوسف شريف رزق الله

انتظم الحفل الافتتاحي بالمسرح الكبير بدار الأوبرا المصريّة، وانطلق في حدود الساعة الثامنة بتوقيت القاهرة بالسلام الوطني، ثم تمّ عرض فيلم تسجيلي عن الراحل يوسف شريف رزق الله المدير الفنّي لمهرجان القاهرة السينمائي استعرض مسيرته السينمائيّة الحافلة بالنجاحات.

كما أعدّ المهرجان فيلما تسجيليّا بعنوان “رزق السينما”، يُعرض في احتفالية خاصة مساء 23 نوفمبر الحالي، ضمن برنامج تكريمه في الدورة الـ 41.

و يتناول الفيلم مسيرة الراحل يوسف شريف رزق الله من خلال عدّة محاور رئيسية هي النشأة وبداية حبّه وتعلقه بالسينما، مرورا بمرحلة انضمامه لجمعية الفيلم وهو في السابعة عشر من عمره، ومشاركته في نادي القاهرة للسينما، وعمله بكتابة النقد السينمائي، وحتى تخرجه من كلية الاقتصاد والعلوم السياسية والتحاقه بالعمل محررا ثم رئيسا لتحرير نشرة الأخبار بالتلفزيون المصري، قبل أن ينطلق في إعداد وتقديم البرامج الفنية التي ساهمت في نشر الوعي السينمائي.

ويلقي الفيلم الضوء على رحلة “رزق الله” في تغطية المهرجانات السينمائية العالمية ونقل فعالياتها إلى المشاهد المصري، كما يخصص مساحة للحديث عن علاقته  بمهرجان القاهرة السينمائي، وكيف كان يساعد ويكتشف أجيالا جديدة، حتى استحق أن يلقب بـ”الأب الروحي” للعاملين بالمهرجان، كما يرصد الفيلم أيضا عدد من المواقف الإنسانية التي جمعته بعدد من السينمائيين.

 يتميز فيلم “رزق السينما” بعرض صور وفيديوهات نادرة من الأرشيف الخاص للراحل يوسف شريف رزق الله، كما يظهر في الفيلم عدد من الشخصيات البارزة والمؤثرة في صناعة السينما والتي اقتربت من المدير الفني الراحل، وأبرزهم الكاتب وحيد حامد والفنانين يسرا، وحسين فهمي، والمخرجين يسري نصر الله، وهالة خليل، وخالد الحجر، وخيري بشارة، ومروان حامد، والنقاد، كمال رمزي، وطارق الشناوي، ومحمود عبد الشكور، وخالد محمود، ورامي عبد الرازق، ورامي المتولي، بالإضافة إلى الإعلامية درية شرف الدين وزير الإعلام السابق، والمهندس أسامة الشيخ رئيس اتحاد الإذاعة والتلفزيون الأسبق، والإعلامي شريف نور الدين، والناقدة ماجدة واصف رئيس مهرجان القاهرة السابق، ومدير التصوير سعيد شيمي، والسيناريست سيد فؤاد رئيس مهرجان الأقصر.

 كما يظهر خلال الفيلم أيضا نجلي الراحل الناقد أحمد رزق الله، والمهندس كريم رزق الله، ومن أسرة المهرجان يتحدث عنه المنتج محمد حفظي رئيس المهرجان، والناقد أحمد شوقي القائم بأعمال المدير الفني.

 فيلم “رزق السينما” من إخراج عبد الرحمن نصر، سيناريو وإعداد مصطفى حمدي، بمشاركة شريف بديع النور، ونيفين الزهيري، ومنة محمود، ورحاب بدر. مدير التصوير عمرو عادل، ومونتاج هالة محي.

 يذكر أن، يوسف شريف رزق الله، ارتبط بمهرجان القاهرة السينمائي، منذ دوراته الأولى، ومنحه حوالي 40 عاما من حياته، بدأت بمشاركته في لجنة اختيار الأفلام بالدورات الأولى، قبل أن يتم اختياره سكرتيرا فنيا للمهرجان عام 1987، ثم مديرا فنيا عام 2000 وحتى رحيله 12 جويلية 2019.

حفظي يعلن افتتاح الدورة ويعرب عن فخره بإهدائها لاسم الراحل يوسف شريف رزق الله

توّلى تقديم الحفل الذي شهد العديد من الفعاليات ثلاثة من نجوم الفن المصري، هم خالد الصاوي ودينا الشربيني وأحمد داوود الذين تميّزوا وأضفوا الكثير من البهجة والحيويّة على السهرة الافتتاحيّة، ليعلن بعد ذلك المنتج محمد حفظي رئيس المهرجان عن افتتاح الدورة 41 نيابة عن وزيرة الثقافة الدكتورة إيناس عبد الدائم التي اعتذرت عن حضور الحفل الافتتاحي بسبب مشاركتها في فعاليات منتدى وزراء الثقافة باليونسكو.

 وأعرب حفظي عن فخره بإهداء الدورة الحالية لاسم الراحل يوسف شريف رزق الله، الذي رشّحه لرئاسة المهرجان، كما حرص في كلمته الافتتاحيّة على توجيه الشكر لرعاة المهرجان على دعمهم المستمر.

من جهة أخرى، تحدّث رئيس المهرجان عن أبرز ملامح الدورة الجديدة التي تتضمّن 153 فيلما من 63 دولة من بينها 35 فيلما في عروضها العالمية والدوليّة الاولى مؤكدا على أنّه فخور بتحقيق هذا الرقم الذي لم يتحقق من قبل في مهرجان القاهرة و في أيّ مهرجان عربي.

كما تحدّث عن السينما المكسيكية ضيف شرف هذه الدورة مشيرا إلى أنّها تشبه السينما المصريّة في مراحل ازدهارها وركودها على مرّ الأزمنة إلى أن جاء جيل جديد استطاعت عبره السينما المكسيكيّة العودة للصدارة وهو ما تمنى أن تحققه السينما المصريّة على حدّ تعبيره.

و تمّ خلال الحفل أيضا، عرض  فيديو قصير عن 6 ” ستات ” خضن التجربة السينمائيّة في القرن العشرين من القاهرة واسكندريّة والريف وتنورين في لبنان وهنّ بنات ناس ” غلابة ” وبنات ” باشاوات”، أسسن صناعة السينما في مصر وهنّ عزيزة أمير أم السينما المصريّة وبهيجة حافظ ابنة اسماعيل باشا حافظ التي أول ما دخلت مجال السينما اعتبر والدها انّها ماتت وفاطمة رشدي جميلة الجميلات التي اكتشفها  سيد درويش و أمينة محمد خالة أمينة رزق و آسيا داغر التي انتقلت من تنورين إلى القاهرة لتكتب تاريخ جديد للسينما و ماري كويني، لتقدّم بعد ذلك  الفنانة الشابة أسماء أبو اليزيد فقرة  فنية غنائية.

تكريم “تيري غيليام” و شريف عرفة و منّة شلبي

اختارت إدارة المهرجان هذا العام تكريم كلّ من الممثلة المصريّة منّة شلبي بجائزة فاتن حمامة للتميّز و المخرجان البريطاني “تيري غيليام” و المصري شريف عرفة بجائزة فاتن حمامة التقديريّة.

وقد سلّمت النجمة التونسيّة هند صبري الجائزة لمنّة شلبي معربة عن فخرها بمشوارها الفني الحافل بالعطاء.

وفي كلمتها أعربت “”شلبي عن فخرها الكبير بهذه الجائزة خاصّة وأنّها من مهرجان القاهرة السينمائي الأهم في الشرق الأوسط حسب قولها.

كما قالت: “فخورة بانتمائي لصناعة السينما أو أنّني جزء صغير جدا من هذه الصناعة التي تعلمنا الإحساس والحب والضحك والمشاعر الجميلة” .

وأضافت: “أهدي هذا التكريم لكل مخرج ومخرجة آمنوا بموهبتي وجعلوني بطلة في أحلامهم حيث عملنا معا بصدق وأمانة من أجل أن نقدم لكم ما شاهدتموه وستشاهدونه من أفلام.. وأهدي هذه الجائزة أيضا لأمي”.

وعقب تكريم منّة شلبي صعد حفظي إلى المسرح ليسلّم جائزة فاتن حمامة التقديريّة إلى المخرج البريطاني “تيري غيليام” الذي أكّد على حبّه لمصر وشعبها كثيرا و كذلك للآثار المصريّة القديمة داعيا إلى زيارة المناطق التاريخيّة المصريّة.

و نفس السياق قال “غيليام”:  ” عندما علمت انني سأتحصّل على جائزة من مهرجان القاهرة تفاجأت حيث شعرت أنني لازلت صغيرا لكنّني عندما نظرت إلى المرآة أدركت أنّني كبرت (مازحا)…

وأضاف: ” صناعة السينما صعبة وتستنزف طاقة من يعمل بها وكل فيلم يأخذ مجهودا كبيرا.. شكرا على التكريم وأتمنى أن أستمر في تقديم الافلام..”

أمّا التكريم الأخير فكان من نصيب المخرج المصري شريف عرفة الذي سلّمته النجمة يسرا جائزة فاتن حمامة التقديريّة.

وأعرب “عرفة” عن سعادته الكبيرة بتكريمه بجائزة فاتن حمامة للتميز من مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، في دورته الـ41، والمهداة لروح الناقد السينمائي يوسف شريف رزق الله مؤكّدا أنّه لا يجيد الحديث أمام ‏الأضواء لأنه اعتاد الوقوف خلف الكاميرا طوال مشواره.

تحدث شريف عرفة عن بداياته الفنية مع الكاتب ماهر عواد حيث قدما عددا من الأفلام التي لم تحقق النجاح ‏الجماهيري المنتظر، إلا أنها لفتت نظر السيناريست وحيد حامد الذي دعمه وشجعه ليقدما معا أهم أعمال ‏في مسيرته الفنية والتي يعتقد أنها سبب حصوله اليوم على التكريم.‏

كما توجه بالشكر للفنان عادل إمام على الأعمال التي تعاون فيها معه، مؤكدا أنه تعلم منه الكثير كونه واحدا ‏من أهم الفنانين في الوطن العربي والشرق الأوسط، كما تقدم بالشكر ليسرا وحسين فهمي والفنانين الراحلين ‏أحمد زكي وسناء جميل.‏

ووجه شريف عرفة أيضا رسالة شكر للفنانين الشباب ومساعدين الإخراج الذين تعاون معهم لأنهم قدموا له مزيدا من ‏المعرفة كما استطاع من خلالهم تجديد دمائه والتواصل مع جيل الشباب، وأهدى التكريم إلى زوجته التي ‏قدمت له الدعم والمساندة في حياته، وأعرب عن فخره لتركه إرثا مشرفا من الأعمال الفنية لأبنائه حسب قوله.‏

احتفاء بالراحلين عزّت أبو عوف وهيثم أحمد زكي

واحتفى المهرجان برئيسه الأسبق النجم الراحل عزت أبو عوف الذي توفّي في 30 جوان الماضي من خلال عرض فيلم تسجيلي استعرض مسيرته الفنية المتميزة في الإبداع الغنائي والسينمائي،  و كذلك بالممثل الراحل هيثم أحمد زكي الذي توفّي يوم 7 نوفمبر الحالي من خلال عرض فيلم قصير عنه خلال الحفل، تضمن عدة لقطات له في صغره مع والده النجم الراحل أحمد زكي ووالدته هالة فؤاد.

الايرلندي يفتتح الدورة الـ 41

وفي الختام كان الموعد مع الناقد احمد شوقي القائم بأعمال المدير الفني والذي تولى تقديم فيلم الافتتاح ” الايرلندي ” للمخرج ” مارتن سكوورسيزي، واستهل كلمته بتوجيه التحية للراحل يوسف شريف رزق الله مؤكّدا أن فيلم الايرلندي هو من أهمّ أفلام العام ومرشح بقوّة للفوز بجوائز في منافسات الأوسكار القادمة.

” الايرلندي ” من إنتاج شبكة “نتفليكس”، وأحداثه مستوحاة من كتاب “تشارلز براندت” “سمعت أنكم تطلون المنازل”، ويشارك في بطولته ثلاثة نجوم حاصلين على الأوسكار، هم “آل باتشينو”، و”جو بيشي”، وثالثهم هو “روبرت دي نيرو” الذي يشهد الفيلم تاسع تعاون له مع المخرج “مارتن سكورسيزي”.

هذا المشروع قضى “مارتن سكورسيزي” وقتا طويلا في التحضير له، وترصد أحداثه الملحمية صعود عصابات الجريمة المنظمة في الولايات المتحدة خلال الفترة التالية للحرب العالمية الثانية، وهي الحكاية التي تمتد لعدة أجيال تتعرض لأحد أكثر الجرائم غموضا في التاريخ الأمريكي المعاصر، وهي اختفاء الزعيم النقابي الأسطوري جيمي هوفا (آل باتشينو)، مع تعمق في العوالم الخفية للجريمة المنظمة، ومنافساتها الداخلية وعلاقات كبارها برجال السلطة والسياسة، وهنا يظهر المقاتل المتقاعد “فرانك شيران” الذي يجسده “روبرت دي نيرو”، وهو قاتل محترف محتال عمل جوار أخطر الرجال في القرن العشرين.

أما النجم “جو بيشي” فيلعب دور زعيم العصابة “راسيل بوفالينو”، إلى جانب مجموعة طاقم تمثيل من النجوم يضم كل من “هارفي كيتل”، “راي رومانو”، “بوبي كانافال”، “آنا باكين” و”ستيفن جراهام”.

Related posts

وزير الشؤون الثقافية ينظر في سبل تسوية ديون مهرجان الزهراء

Rim Rim

وفاة الممثل المصري فايق عزب بعد اصابته بفيروسي “مارسا” و”كورونا”

Rim Rim

في “ذو فويس”: نهى رحيم تخطف الأضواء وتحلق عاليا في سماء الشهرة العربية

Rim Rim

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.