fbpx

بن بريك لأحباء الملعب التونسي: “شديت الجمعية نلقاها طايحة… كنتو تلعبو عالبطولة؟”

الرياضية – محمد علي الهداجي

عرف فريق كرة القدم بالملعب التونسي أسبوعا صعبا تزامن مع تأكد نزول الفريق إلى الرابطة المحترفة الثانية بعد تعادله يوم الأربعاء الفارط أمام أولمبيك مدنين سلبيا.وقد عرفت المباراة حضور عدد قليل من أحباء “البقلاوة” الذين رافقوا الفريق في تنقله الحاسم لضمان الصعود للرابطة الأولى لكن يبدو أن نتيجة المباراة قد خلفت غضبا كبيرا من الجماهير التي تنقلت إلى المهدية، ليتوجهوا بوابل من الشتائم إلى اللاعبين والهيئة المديرة برئاسة نور الدين بن بريك حين انتهاء المباراة، ولم يقف غضب الأحباء عن هذا الحدّ، حيث أنهم توجهوا بعد نهاية المقابلة إلى الباب الرئيسي للملعب لينتظروا مواجهة اللاعبين والرئيس وهذا ما جعل بن بريك يتوجه بتعليماته بعدم خروج أي لاعب من الملعب إلى حين مغادرة الأحباء.

ومع أول ظهور لبن بريك في باب الملعب وجد نفسه في مواجهة الأحباء الذين طالبوا الرئيس الحالي بالتخلي وفسح المجال لأبناء النادي، مما جعل بن بريك يجيب على شتائم الأحباء في محادثة جانبية مع نائبه كمال السنوسي بالحرف الواحد: “شديت الجمعية نلقاها طايحة بالكشي كنتو تلعبو عالبطولة…” في نفس السياق، توجه بن بريك إلى لاعبيه في حجرات الملابس ليعطي توصياته بعدم التصريح لأي وسيلة إعلام، كما أنه منع المدرب لوك بينار من التصريح بعد المباراة رغم أن الفني الفرنسي قد وافق على تقديم تصريحات للإعلام.

ويبدو أن بن بريك قد رفض مواجهة جماهير الملعب التونسي بشتى الطرق دافعا بنائبه كمال السنوسي ليكون المتحدث الوحيد بعد خيبة الباراج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *