بسبب بطء تفريغ الحمولات في الموانئ التونسية.. شركة CMA CGM تعلّق رحلاتها التجارية إلى تونس

أفادت المنظمة الوطنية “تونس تنتج” أن شركة CMA CGM -وهي إحدى اكبر شركات النقل التجاري البحري في العالم- قررت تعليق سفراتها التجارية إلى تونس وذلك بسبب البطء الكبير في عمليات إفراغ الحمولات بالموانئ التونسية وخاصة ميناء رادس.

وقالت منظمة “تونس تنتج” إن عدد الحاويات المتجهة الى تونس والتي تم تحزينها من قبل الشركة مؤقتا في مالطا بسبب خلل عمليات النقل والافراغ قد بلغ 2500 حاوية.

واعتبرت منظمة تونس تنتج أن الاداء السيء للموانئ التونسية وشركات الشحن والترصيف السيء أصبح يمثل عائقا حقيقيا للاستثمار واحد العوامل التي اصبحت تنخر الاقتصاد التونسي وتتسبب سنويا في خسائر فادحة للدولة والشركات التونسية خاصة المصدرة أمام صمت الجميع وعدم التحرك لإيجاد حلول ناجعة.

وتابعت المنظمة في بيان أن اصدار قرار من قبل شركة CMA CGM بتعليق رحلاتها الى تونس يمثل ضربة جديدة لصورة تونس من الناحية الاقتصادية، حيث أن جودة الخدمات في الموانئ التجارية تعتبر اهم عوامل التشجيع على الاستثمار من عدمه.

ودعت المنظمة الحكومة والاتحاد العام التونسي للشغل وجميع الأطراف الوطنية إلى التحرك العاجل والناجع لوقف النزيف الحاصل في الموانئ التونسية والذي اصبح يمثل تهديدا حقيقيا للاقتصاد الوطني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *