fbpx

الطبوبي : مفتاح الأزمة الاقتصادية هو بحل الأزمة السياسية 

قال أمين عام اتحاد الشغل نور الدين الطبوبي اليوم إن الوضع السياسي بلغ درجة التعفن بسبب استغراق مختلف الأطراف السياسية في استعراض قواها في الشارع
وواصل القول انه بعد 12 سنة من انهاك البلاد لم يعد الوضع يحتمل وعلى الجميع أن يثوب الى رشده لتقود الشعب الى خيارات وطنية وتعيد الطمأنينة الى أمنه وعيشه وقوته اليومي.
وفي سياق متصل، علق الطبوبي على لقائه برئيسة الحكومة نجلاء بودن في اجتماع بين المنظمة الشغيلة والحكومة بتاريخ 15 نوفمبر الجاري قائلا :” مازالت لقاءات أولية … المال قوام الأعمال ورئيسة الحكومة قالت ان الوضع الاقتصادي صعب الى أبعد الحدود وقد طالبتها بمصارحة الشعب “.
 

وواصل الطبوبي القول ”نحن نعلم دقة الظرف الاقتصادي ونعلم اي درجة صعبة بلغناها من خلال معيشتنا لذلك نطمح الى الموازنة بين المطلبية الاجتماعية للارتقاء بالمقدرة الشرائية للمواطن وبين مصلحة البلاد … ولكن يعلم الجميع أن مفتاح الأزمة الاقتصادية هو بحل الأزمة السياسية” . 

وأكد الطبوبي على أن الوضع السياسي الحالي غير مسبوق قائلا:” ما نغطيوش عين الشمس بالغربال نحن نعيش وضعا سياسيا غير عادي بالمرة وعلينا أن نرسل رسائل ايجابية للداخل و للخارج سواء بأن تونس دولة ديمقراطية اجتماعية ومدنية يطيب فيها العيش للجميع حتى ان اختلفنا نلتقي على قاعدة الاختلاف في الرأي ..”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *