الجامعة التونسية للمهرجانات الدولية… هيكل جديد لتطوير التظاهرات الثقافية

تمّ مؤخرا، الإعلان عن تأسيس الجامعة التونسية للمهرجانات الدولية كهيكل جديد يوحّد جهود مديري المهرجانات والقائمين عليها في تنظيم هذه الفعاليات التي تستحوذ على اهتمام ومتابعة جماهيرية كبيرين.

وقد ضمت هذه الجامعة عديد المهرجانات على غرار مهرجان بنزرت الدولي، جربة، دقّة، سوسة، قفصة، في انتظار انضمام مهرجانات أخرى.

وستعمل بحسب فاعليها على أن تكون صوتا موحدا لهم أمام السلط المعنية من وزارات الثقافة والسياحة وغيرها، وستكون مخاطبا وحيدا ومنسقا فيما بينها تجاه الفنانين العالميين أيضا، فدعوة فنان كبير مثلا من قبل عدة مهرجانات ستجعل من تكاليفه أقل وستمكن من زيارة أكثر من منطقة…

وتم قبل هذا الإعلان تنظيم ندوة جمعت عديد الفاعلين والمتدخلين في حوالي 15 مهرجانا تونسيا بدعوة من جمعية مهرجان دقة الدولي، ويهدف هذا الحدث إلى تركيز شبكة من العلاقات التي تجمع بين مديري المهرجانات ومديري المؤسسات العمومية الجهوية ليكون هذا اللقاء فرصة لهم لتقاسم التجارب والاستفادة منها.

وتأتي هذه المبادرة ضمن برنامج يعمل على دمقرطة الثقافة وتسهيل وصول الجمهور إليها وذلك بتعزيز الروابط بين المهنيين، المؤسسات الثقافية، الجمعيات والناشطين الثقافيين، عبر وضع نظام مستدام يكرس استقلاليتهم في مجال الإدارة الفنية، التقنية والمالية لتعزيز التنمية الاقتصادية والفنية.

وقد تم التطرق إلى الوضعية الراهنة للمهرجانات التونسية، تمويلها وتعبئة الموارد لصالحها ولفائدة الساحة الفنية الناشئة وتعزيز الحضور الجماهيري فيها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.