fbpx

أمراض قاتلة وهواء ملوث… مصبات المرجين تخنق سكان الشوايحية (فيديو)

عند دخولك إلى منطقة الشوايحية التابعة لمعتمدية الشراردة من ولاية القيروان، تشعر وكأنك في منطقة صحراوية قاحلة تسيطر عليها الكآبة والحزن ويعاني سكانها من انتشار مرض اللشمانيا، إضافة إلى معاناتهم المستمرة من الروائح الكريهة المنبعثة من مصبات مادة المرجين، فالسكان هناك لا يتمتعون بحقهم في بيئة سليمة ونظيفة ولا يملكون حياة كريمة بل يعانون من اضطهاد المسؤولين الذين أجبروهم على تحمل الروائح الكريهة عن طريق تهديدهم بالسجن والطرد من العمل، وفق شهادات رصدتها 24/24.
عند حديثنا مع سكان المنطقة المذكورة، لاحظنا آثار وباء اللشمانيا “أو حبة الفأر” تنتشر على أجساد سكان المنطقة كبارا وصغارا فهي ندوب دائمة تشبه آثار الحرق بالنار، ويتكبد سكان هذه المنطقة الغارقة في التهميش عناء التنقل إلى مدينة بوحجلة لتلقي العلاج إما عن طريق الحرق بالنار أو عن طريق الإبر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *