fbpx

أعمال رمضان 2022: جزء ثان لـ”حرقة” ومنى نور الدين وأحمد الحفيان من الأبطال.. وسامي الفهري ينطلق في تصوير “براءة”

بدأت الاستعدادات للموسم الرمضاني 2022، في تونس مبكرا مقارنة بالسنوات الماضية حيث انطلق كلّ من الأسعد الوسلاتي وعماد الدين حكيم في التحضير للجزء الثاني من مسلسل “حرقة” الذي تمّ عرض جزئه الأول على القناة الوطنية الأولى وحقق نجاحا كبيرا كما حاز على العديد من الجوائز…

“حرقة ” في جزئه الثاني، سيضم أبطالا جددا على رأسهم الممثلة القديرة منى نور الدين وكذلك الممثل المقيم بإيطاليا أحمد الحفيان، كما سيحمل  العديد من المفاجآت…

مسلسل “حرقة” للمخرج الأسعد الوسلاتي هو بناء درامي لقضية تكتوي بها الإنسانية إلى حدّ اليوم، وهي الهجرة غير الشرعية…

وشارك في بطولة  الجزء الأوّل من العمل كل من وجيهة الجندوبي و رياض حمدي وعائشة بن أحمد ومهذب الرميلي و مالك بن سعد و مريم بن حسن و سناء الحبيب وحكيم بو مسعودي وذلك إلى جانب الفنان القدير عبد اللطيف خير الدين…

و كان المسلسل عبارة عن رؤية فنية لقضايا اجتماعية تناولت في طرحها الهجرة السريّة من منطلقات مغايرة للمضامين السائدة وألقت الضوء على معاناة المهاجرين غير الشرعيين من مفقودين في عرض البحر وناجين في مراكز الحجز بعد وصولهم إلى التراب الإيطالي..

صوّر “حرقة ” من منظور اجتماعي ونفسي الأسباب التي دفعت “الحارق” إلى ركوب “قوارب الموت” موجّها أصابع الاتهام إلى الحكومات المتورطة بطريقة مباشرة أو غير مباشرة في إجبار الشباب على مغادرة بلد يعانون فيه الفقر والقهر والبطالة…

من جهة أخرى، بدأ المخرج والمنتج سامي الفهري مؤخرا، تصوير مسلسله الجديد والذي اختار له اسم “براءة” في المنطقة السياحية القنطاوي بسوسة .

“براءة” من بطولة عزة السليماني، وياسين بن قمرة،  وريم الرياحي و وأحلام الفقيه و عدد من الوجوه الجديدة وكذلك مجموعة من نجوم التمثيل الذين سبق وشاركوا في أعمال أخرى للفهري، أبرزها مسلسل “أولاد مفيدة”…

ويتناول “الفهري ” في مسلسله الجديد قصة اجتماعية تتطرق إلى قضايا جريئة نسبيا ومسكوت عنها في المجتمع التونسي. و من المنتظر أن يعرض المسلسل على قناة “الحوار التونسي”…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *