Avant Première
Image default
أخبار عالمية

رئيس بلدية نيس : لبدى من القضاء على الفاشية الاسلامية في فرنسا

ارتفعت حصيلة ضحايا هجوم نيس الارهابي الذي جد صباح اليوم الخميس 29 أكتوبر إلى ثلاثة أشخاص، وفق ما أورد تلفزيون BFMTV نقلا عن مصدر من الشرطة الفرنسية.

وأضاف نفس المصدر أنّ الهجوم خلّف جرح عدة أشخاص. 

 رئيس بلدية نيس كريستيان استروزي الذي تحول على عين مكان الهجوم أكد على ضرورة القضاء على ما وصفها بالفاشية الاسلامية

وأقدم شخص على تنفيذ هجوم في كنيسة ”نوتردام” بمدينة نيس في جنوب فرنسا بواسطة سكين و قطع رأس امرأة، وتمكّنت الشرطة من ايقافه بعد إصابته بطلق ناري، وقد تمّ نقله للمسشفى  وما تزال الشرطة تقوم بتمشيط محيط المكان وفرضت طوقا أمنيا.

ويأتي الحادث بعد عملية ذبح المدرّس صمويل باتي في منتصف أكتوبر الجاري على يد شاب شيشاني الأصول بسبب عرضه لرسم كاريكاتيري للنبي محمد.

Related posts

أبناء خاشقجي يعفون عن قتلة أبيهم.. وناشطون: لا عفو في قتل الغيلة

Zina Bk

كاتب مصري يرصد “خطة إسرائيلية خطيرة” للسيطرة على مياه مصر

Zina Bk

العاصمة الجزائرية تداهمها سيول جارفة

Rim Rim