Avant Première
Image default
آخبار وطنية

بتكليف المشيشي.. هل يرغب سعيد في الهيمنة على القصبة ؟

لا يزال تكليف رئيس الجمهورية لهشام المشيشي يثير ردود فعل متباينة في الأوساط السياسية في حين لا تزال دوافع هذا الاختيار في حد ذاتها لغزا لا يعرف سره الا قيس سعيد .

و يرى مراقبون أن سعيد  أطلق رصاصة الرحمة على النظام البرلماني بهذا الاختيار و  تعمل مع الفصل 89 بتأويل رئاسي للدستور حيث اختار شخصية لم ترشحها الأحزاب السياسية و اعتبر  المشاورات شكلية و لا يمكن لأحد أن يقول له “انك مخطئ” .

و يعتبر متابعون للشأن السياسي أن هناك رمزية في اختيار وزير الداخلية لتشكيل الحكومة مع رواج أخبار على أن قيس سعيد كان أيضا سيرشح وزير الدفاع الحالي عماد الحزقي لنفس الخطة  و هذا التوجه قد يبرز نية رئيس الجمهورية في الانغماس في السلطة و سيصبح المشيشي الوزير الأول في حين  سيكون سعيد رئيس الحكومة الفعلي  .

و قد تجد كل الأحزاب نفسها مجبرة على مباركة حكومة المشيشي تحت ضغط بما انه في صورة عدم نيل هذه الحكومة  الثقة و ستظل حكومة الفخفاخ 4 سنوات تصرف في الأعمال و دون امكانية سحب الثقة منها .

كما أن سيناريو  حل البرلمان سيجعل السلطة المطلقة في يد قيس سعيد مدة 3 اشهر و سيكون المشرع بالمراسيم وهذا قد يكون أسوء الكوابيس  للأحزاب البرلمانية الكبرى .

Related posts

الصادق بلعيد: “قيس سعيّد خيّب ظنيّ والفخفاخ ليس الأفضل”

sawssen

في حي التضامن ..القبض على مروج مخدرات

marwa marwa

فحوى اللقاء الذي جمع رئيس الجمهورية بالأمين العام لاتحاد الشغل

Aymen Abrougui

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.