Avant Première
Image default
آخبار وطنية

القضاء يصدر احكامه على خلية وادي مليز الإرهابية

حكمت في ساعة متأخر ة من ليلة الجمعة الدائرة الجنائية المختصة في النظر في قضايا الإرهاب بالمحكمة الابتدائية بتونس ب60 سنة سجنا مع النفاذ العاجل في حق زعيم خلسة وادي مليز الإرهابية التي تم تفكيكها خلال شهر فيفري 2016 من قبل الوحدات الأمنية بصدد الصعود الى جبال جندوية واقامة معسكر للتدريب واستهداف الوحدات العسكرية لاحقا .

 في حين قضت المحكمة بإصدار احكام بين 6 و8 و10 سنوات سجنا في حق 16 موقوفا في القضية من بينهم موظف سامي في جامعة جندوية .

هذا وأصدرت المحكمة أحكاما بين عام وثلاث سنوات سجنا في حق 5 متهمين محالين بحالة سراح .

 وكشفت الأبحاث مع العنصر الإرهابي “ح.م” وهو من الذين تم القبض عليهم في منطقة وادي مليز من ولاية جندوبة وقائدهم، أن الخلية الموجودة بجبال جندوبة أرادت استدراج عناصر شبابية جديدة وقد وجهت دعوات عبر بعض صفحات التواصل الاجتماعي حيث تمكنت من استقطاب مجموعة من شباب البحر الأزرق والعوينة والمرسى وضواحي العاصمة.

وأضاف العنصر الإرهابي وفق ما جاء في التحقيقات الأولية، أنه تم ضرب موعد للالتحاق بوادي مليز وقد تم الاتفاق على ارتداء زي أسود موحد للتعرف على بعضهم البعض، وقد حاول 4 عناصر ارهابية التسلل إلى الجبال لاصطحاب الشباب المذكورين للتدرب وتأسيس خلية إرهابية جديدة، قبل أن يتم كشف مخططهم واحباطه.

كما اعترف العنصر الارهابي بوجود خلافات وانشقاقات بين الخلايا الإرهابية ومعركة وجود بين جند الخلافة وكتيبة عقبة بن نافع وهو ما جعلهم يفكرون في بعث خلية جديدة بعيدة عن التظيمين المذكورين.

وقد تم القبض حينها على 16 شخصا، وتمت إصابة نفر منهم على مستوى كتفه ليتم العثور لديه على مسدسين وكمية كبيرة من الذخيرة حيث بادر هذا العنصر خلال محاولة القبض عليه بإطلاق النار على أعوان الحرس الوطني.

 مفيدة الشرقي

 

Related posts

رئيس الحكومة يصدر عددا من المراسيم الجاهزة بداية الاسبوع المقبل

Zina Bk

تونس تتسلم مساعدات طبية من فرنسا

Aymen Abrougui

نصاف بن علية.. سيدة حديدية “قارعت بسيف العلم” كوفيد-19

Zina Bk

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.