Connect with us

أخبار

تونس تحتضن المنتدى الدولي حول المساواة بين الجنسين

نشرت

في

ترأست وزيرة المرأة والأسرة والطفولة وكبار السن نزيهة العبيدي، أمس الجمعة 11 جانفي، بمقر الوزارة، جلسة عمل تحضيرية لاحتضان تونس المنتدى الدولي حول المساواة بين الجنسين أواخر شهر أفريل القادم.
ويتنزل هذا المنتدى في إطار اختيار تونس عاصمة دولية لتكافؤ الفرص سنة 2019 ومتابعة للتوصيات والمبادرات والالتزامات المنبثقة عن منتدى ستوكهولم حول المساواة بين الجنسين الذي التأم في أفريل 2018.
وخصص هذا الاجتماع، الذي حضره ممثلو الهياكل الحكومية وممثلو هيئة الأمم المتحدة للمساواة وتمكين المرأة وبرنامج الأمم المتحدة للتنمية بتونس، للتنسيق بين مختلف الأطراف الشريكة وتوحيد الجهود قصد حسن تنظيم هذه التظاهرة الدولية الهامة.

أكمل القراءة
انقر للتعليق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخبار

غضب المواطنين من انعدام النقل العمومي و الخدمات الصحية خلال الإضراب العام

نشرت

في

من قبل

عبر عدد من المواطنين عن غضبهم الشديد من الغياب التام لوسائل النقل العمومي من حافلات و قطارات و عربات المترو خلال الإضراب العام الذي نفذه اتحاد الشغل  اليوم الخميس 17 جانفي 2019 بالقطاع العام و الوظيفة العمومية .

حيث أكدوا لموقع “قبل الأولى” أنهم وجدوا صعوبات جمة للتنقل  و الالتحاق بمراكز عملهم منذ ساعات الصباح الأولى كما تسألوا عن سبب عدم توفير حد أدنى  من وسائل النقل لمن لا يمتلكون ثمن التاكسي أو الحافلات الخاصة.

و في ذات السياق شهدت مختلف المستشفيات اضطرابا في الخدمات الصحية  المسداة للمرضى بسبب اقتصار العمل على أقسام ألاستعجالي التي لم تقدر على استيعاب العدد الهائل من المرضى المتوافدين كما لا يمكنها التعامل مع الحالات التي تستوجب تدخلات جراحية عاجلة .

مستشفى صالح عزيز للأمراض السرطانية بالعاصمة هو الأخر شهد نقصا كبيرا  في الإطار العامل على خلفية الإضراب العام و حسب شهادات لبعض المرضى كان أغلبية الإطار الصحي في إضراب حضوري ما عدى بعض الأطباء و الممرضين الذين حولوا تأمين الخدمات الصحية في مستشفى يستقبل صنف خاص من المرضى يحتجون الى إحاطة طبية و نفسية استثنائية .

و إن كان الإضراب حق دستوري أليس التنقل و الصحة حقوقا كونية و دستورية ؟

أكمل القراءة

اخبار الجهات

الحمامات : الكشف عن محل عشوائي معد لصنع الأجبان

نشرت

في

من قبل

أمكن اليوم 16 جانفي 2019 لوحدات مركز الأمن الوطني بالحمامات والفرقة الجهوية للشرطة البلدية بنابل بالتنسيق مع ممثلي الصحة العمومية الكشف عن محل عشوائي معد لصنع الأجبان.

وحجز حوالي 1300 كغ من الأجبان المخزّنة في ظروف غير صحية وغير الصالحة للاستهلاك.

تم اتخاذ الإجراءات القانونية في شأن صاحبة المحلّ واتلاف الكمية المحجوزة.

أكمل القراءة

فيس بوك

فيس بوك

Politique

2018 © avant-premiere.com.tn