Image default
آخبار وطنية

البرنامج الرائد We Diversity لأورنج تونس: تعزيز المساواة بين الجنسين في مجال العمل وتنمية قدرات المرأة العاملة وتطوير مهاراتها والعمل على النهوض بتمثيليتها داخل المؤسسة

احتضن المقر الإجتماعي لأورنج تونس يوم الجمعة 14 فيفري بحضور ممثلي وسائل الإعلام والعديد من الشركاء والخبراء في مجال التنوع بين الجنسين فعاليات عرض النتائج الخاصّة ببرنامح We Diversity المشترك بين أورنج تونس والوكالة الألمانية للتعاون الدولي (GIZ) من خلال تقديم المكونات والأهداف والنتائج المسجلة لهذا المشروع، وهو برنامح رائد يهدف إلى تنمية قدرات المرأة العاملة وتطوير مهاراتها والعمل على النهوض بتمثيليتها صلب المؤسسة، وقد تمّ إطلاقه بدعم من GIZ في إطار برنامجها الإقليمي “الإندماج الاقتصادي للمرأة في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا” EconoWin تحت شعار “عندما تعمل المرأة، يزدهر الإقتصاد”.

ومنذ حوالي 10 سنوات التزمت أورنج تونس بجعل التكنولوجيا الرقمية في خدمة التنمية المستدامة التي تندرج في إطار استراتيجيتها كمشغل إنساني، مسؤول ومتضامن حيث يعدّ أحد أهمّ المحاور الرئيسية لهذه الاستراتيجية المتمثلة في دعم التمكين الاجتماعي والاقتصادي للنساء والفتيات وتعزيز قدراتهن في بعث المشاريع وريادة الأعمال بالإعتماد على التكنولوجيا الرقميّة ونذكر على سبيل المثال برنامج البيوت الرقمية Maisons Digitales لأورنج تونس.

ويتماشى هذا الالتزام مع رؤية المشغل وذلك من خلال انخراط أورنج تونس منذ سنة 2012 في الميثاق العالمي للأمم المتحدة، وكذلك سنة 2016 في مبادئ تمكين المرأة (WEPs) والذي تدعّم على المستوى الداخلي للشركة عبر المرافقة المهنية للموظفات العاملات والعاملين بالمؤسسة حيث تأكّد ذلك عبر الحصول على الشهادة الأوروبية الدولية للمساواة بين الجنسين (GEEIS) (المعيار الدولي للمساواة بين الجنسين) في نهاية سنة 2017، والتي جاءت كتتويج لجميع الجهود المبذولة في مسألة المساواة المهنية بين الجنسين.

وفي هذا الإطار تمّ العمل على مشروع We Diversity بعد الحصول على هذه الشهادة العالمية المرموقة والتي تتمحور حول توصياته الرئيسية الهادفة إلى مزيد تحسين مكانة المرأة في شركة أورنج تونس وتحقيق المساواة المهنية بين الجنسين.

وقد تمت الموافقة من طرف الوكالة الألمانية للتعاون الدولي GIZ من خلال برنامجها EconoWin على برنامج We Diversity خلال شهر ديسمبر 2018 بتقديم الدعم المالي والمرافقة في شكل تبادل للخبرات اللازمة وتكريس أفضل الممارسات محليا ودوليا لمدة سنة.

وبعد مرور سنة تمّ تسجيل نتائج ايجابية وخلال تقديم المشروع الثنائي سلطت كلّ من شركة أورنج تونس و GIZ الضوء على جملة المبادرات التي تمّ إطلاقها من خلال:

• تركيز العديد من الاليات والبرامج الخاصّة بالموارد البشرية والبرامج الموجهة لتطوير المسار الوظيفي.

• إطلاق شبكة للتوجيه والاستشارة والإرشاد

• تكوين وتدريب مختصّ لمجموعة تضم 66 موظفة لمساعدتهن على تولي مناصب قيادية في الشركة.

• تنظيم فعاليات Orange Students’ Days .

• إرساء حوار بين الأطراف المتداخلة والفاعلة حول مسألة المساواة المهنية لإثراء سياسة التنوع بين الجنسين.

وتبين الاحصائيات حجم التطوير المهني للموظفات العاملات بالشركة حيث يمثلن اليوم :

• 40٪ من إجمالي العاملين في الشركة

• 47٪ في الادارة التنفيذية.

• 30 ٪ من القوى العاملة في الإدارة.

أما بالنسبة إلى الوظائف التقنية ماتزال المؤشرات في طور التحسّن على الرغم من التطوّر المسجل (23٪ من النساء في الوظائف المتعلقة بالشبكات و 20٪ لأنظمة المعلومات).

وفي هذا الإطار ومع مشروع We Diversity نجحت أورنج تونس في تقديم مؤشرات جيدة حيث أكدت مكانتها كشركة ملتزمة ومسؤولة في موضوع المساواة المهنية بين المرأة والرجل.

كما تأكّد ذلك أيضا من خلال تقرير التدقيق الخاصّ بمتابعة شهادة GEEIS في نهاية شهر جوان 2019 .

ومن جهته أكدّ السيّد تيري مايي، المدير العام لأورنج تونس: “هذا التنوّع الموجود داخل المشغل هو إمتياز حقيقي لمواصلة تعزيز الأداء و المردودية والابتكار والنمو المتبادل” …

وأضاف :”في إطار الاستراتيجية الجديدة #Machrou3na2020، تولي أورنج تونس مكانة مهمة لمسألة المساواة المهنية وكذلك توفير بيئة ملائمة ومحفزة لكلّ العاملين وأخيرا من أجل منح حياة أفضل والعمل سويا بشكل يومي”.

ومن جهتها قالت السيّدة Katja Wunderlich المستشارة التقنية عن برنامج Econowin الوكالة الألمانية للتعاون الدولي (GIZ):” “بالنسبة لنا كبرنامج إقليمي يعمل على دعم وتعزيز التنوع بين الجنسين في الشركات والمؤسسات الإقتصادية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، فإن مشروع We Diversity لأورنج تونس هو مشروع رئيسي ومهم في نشاط المؤسسة”.

وأضافت :” إن ضمان التنوّع بين الجنسين في استراتيجية الشركة ثمّ العمل على تنفيذها بشكل منتظم في مختلف المستويات الوظيفية عبر مبادرات ملموسة يمثّل ضمانة أساسية للنجاح، وفي هذا الإطار نتوجه بالتهنئة لشركة أورنج تونس على هذا النجاح، ونحن على ثقة تامّة بأن مشروع We Diversity سيمكّن العديد من الشركات الأخرى من انتهاج نفس التوجّه في جهودها لتعزيز القدرة التنافسية . “

وبالنسبة لأورنج تونس ستواصل العمل في نفس التمشي خاصّة وأن الاستحقاق النهائي الكبير القادم، وهو موعد التدقيق لشهادة الأوروبية الدولية للمساواة بين الجنسين (GEEIS) المقرّر خلال صيف 2021!

معلومات عن أورنج تونس :

تعدّ أورنج تونس أوّل شركة تونسية تتوّج بجوائز الشبكة العربية للمسؤولية الاجتماعية للمؤسسات 2016 في دبي وعلى جائزة التجديد الاجتماعي للاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية لسنة 2017 بفضل سياستها الهادفة في مجال المسؤولية الاجتماعية و أوّل مشغل رائد في البلاد متحصّل على شهادة المطابقة للمواصفات 14001 ISO وشهادة ISO/IEC 27001 في مجال حماية وسلامة الأنظمة المعلوماتية والبيانات وأوّل مشغل إتصالات متحصل على الشهادة الأوروبية الدولية للمساواة بين الجنسين (GEEIS) ومنخرط في الميثاق العالمي للأمم المتحدة.

كما تشغّل أورنج تونس 1200 موظّف في خدمة قرابة 4 مليون حريف موزّعين على كامل تراب الجمهوريّة.

وتطمح أورنج تونس بفضل ما تكتسبه من دراية وخبرة وابتكار ونشر للمعرفة في مجال التكنولوجيا الرّقمية إلى أن تصبح مستقبلا المشغل التونسي الرائد في هذا المجال مع الحفاظ على نمو متوازن وخلق نوع من القيمة المضافة لفائدة الجميع.

وفي اطار الرؤية الاستراتيجية للتنمية المستدامة الناجعة، قرّرت أورنج تونس إطلاق استراتيجية تضامنية هادفة من خلال وضع التكنولوجيا والابتكار الرقمي في خدمة التنمية الاجتماعية والاقتصادية لتونس.

Related posts

حافظ قائد السبسي: الشاهد يسعى لمزيد تعفين الأوضاع بتونس ودفعها نحو الفوضى والمجهول

sawssen

هذا ما طلبته كتلة الدستوري الحر من قيس سعيد

Aymen Abrougui

حملة “قفة التونسي”.. مبادرة اجتماعية لمساعدة العائلات المعوزة

mourad rebai

Leave a Comment